الام المفاصل و الركبة في الشتاء الاسباب و العلاج


تزداد آلام الركبة في الشتاء نتيجة لعدة أسباب، ومن خلال بعض الطرق يمكن الوقاية وعلاج آلام الركبة في موسم الشتاء.

آلام الركبة في الشتاء: أسباب وعلاج

يفضل كثير من الأشخاص موسم الشتاء بعيدًا عن حرارة الطقس في موسم الصيف، ومع ذلك، يجلب موسم الشتاء معه بعض الأمراض والمشكلات الصحية، ومنها آلام الركبة، فما هي أسباب آلام الركبة في الشتاء؟ وما هي طرق العلاج؟

أسباب آلام الركبة في الشتاء

فيما يأتي بعض الأسباب المحتملة التي قد تؤدي إلى الشعور بآلام الركبة في الشتاء:

1. انخفاض الضغط الجوي

وهو يعد العامل الأساسي الذي يؤدي إلى آلام الركبة في الشتاء، فعندما تتحرك جبهة باردة، ينخفض الضغط الجوي عادةً، مما قد يؤدي إلى تمدد السوائل والغازات الموجودة في مفصل الركبة، مما يؤدي إلى الشعور بالألم.

2. زيادة حساسية الأعصاب في المفاصل

نتيجة لتغيرات الطقس إلى البرودة، فتصبح الأعصاب أكثر حساسية ويسهل الشعور بالآلام.

3. زيادة لزوجة سائل المفصل

في الطقس البارد، قد يصبح السائل الزليلي (Synovial fluid) الذي يقوم بامتصاص الصدمات في المفصل أكثر سُمكًا ولزوجة، ولا يتدفق بسرعة وحرية مثلما يحدث في الموسم الحار، مما يؤدي لآلام المفاصل، وتيبسها، وخاصة مفصل الركبة.

4. البرودة مع الرطوبة

إن المستويات المرتفعة من الرطوبة مع درجات الحرارة المنخفضة قد تضر بخلايا العظام والخلايا الغضروفية مسببة آلام بها، إذ يمكن أن يسبب الشعور بالتمدد والانكماش، مما يخلق ضغطًا غير محبب.

5. قلة النشاط

يميل كثير من الأشخاص إلى الكسل وانخفاض معدلات الحركة وممارسة الأنشطة في موسم الشتاء، وهذا يقلل من مرونة المفاصل ويمكن أن ينتج عنه آلام بمختلف أجزاء الجسم ومن بينها الركبة.

6. المعاناة من بعض الأمراض

مثل: هشاشة العظام، ومرض السكري، والروماتيزم، وأي أمراض ترتبط بآلام الركبة، فتزداد فرصها في موسم الشتاء.

7. نقص فيتامين د

فهذا يؤدي إلى مشكلات عديدة في العظام وضعفها، وخاصةً مع برودة الطقس تزداد هذه الآلام.

8. قلة التروية الدموية

في الطقس البارد، يقوم الجسم بزيادة تدفق الدم نحو الأعضاء الحيوية، مثل: القلب والرئتين لإبقائها دافئة، في المقابل يقل تدفق الدم عن الذراعين والساقين، مما يقلل من دفء المفاصل، والتالي الشعور بالآلام.

علاج آلام الركبة في الشتاء

من خلال بعض الإجراءات، يمكن الوقاية وعلاج آلام الركبة في موسم الشتاء، وهي كالآتي:

1. التعرض لأشعة الشمس

والتي تساعد في تعويض نقص فيتامين د وتقوية العظام والمفاصل، حتى لا تصاب بمشكلات صحية خلال هذا الموسم البارد.

2. عدم الاستسلام للبرودة والجلوس لفترات طويلة

بل يجب ممارسة الأنشطة الرياضية لمقاومة البرودة وزيادة مرونة المفاصل، كما أن الحركة تساعد في تقليل خطر الإصابة بالتهاب المفاصل والعظام.

3. كمادات الماء الدافىء على الركبة

فذلك يساعد في تنشيط الدورة الدموية ويقلل الشعور بالتيبس وصعوبة الحركة، ويمكن القيام بها لمدة 10 إلى 15 دقيقة يوميًا، كما يمكن أن يساعد أخذ حمام دافئ في تخفيف الألم.

وبشكل عام ينصح بتدفئة الركبتين ولفّهما برباط في حالة الشعور بآلام، لأن الحرارة ستقلل من سُمك السائل بداخل الركبة، ولكن احذر من تعريضهما للبرودة بشكل مفاجىء بعد تدفئتهما، لأن هذا سيؤدي إلى المزيد من المشكلات.

4. شرب الكثير من الماء

حيث أن الجفاف يقلل من المرونة في العظام والمفاصل، وخاصةً إذا كنت تمارس الرياضة، فيجب شرب الماء لتعويض فقد السوائل بالجسم.

5. تناول الأطعمة الصحية

والتي تحتوي على العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم، وخاصةً الكالسيوم وفيتامين د، فيجب شرب كوب من الحليب الدافىء يوميًا للحفاظ على صحة العظام.

6. تدليك الركبتين

من الطرق الفعّالة لتفادي الإصابة بآلام الركبتين وكذلك علاج المشكلة، فاحرص على تدليكهما برفق لمدة 5 إلى 10 دقائق يوميًا، فهذا يمنحهما الدفء ويساعد في مرونتهما.

ويمكن استخدام الزيوت الدافئة أثناء التدليك لمزيد من الفائدة، مثل: زيت الزيتون، أو زيت جوز الهند، أو زيت اللوز.

إرسال تعليق

0 تعليقات